Skip to main content
10 آلاف كوب قهوة
تم استهلاك أكثر من
10 آلاف كوب قهوة
2000 عرض بصري
تم إنتاج أكثر من
2000 عرض بصري
5 آلاف ساعة
تجاوزت المحادثات الصوتية
5 آلاف ساعة
7 آلاف اجتماع
تم حضور أكثر من
7 آلاف اجتماع

برنامج إكسبو للمدارس

برنامج إكسبو للمدارس برنامج مخصص للتواصل مع طلاب المدارس في كافة أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة وضمهم في الرحلة التحضيرية إلى 2020 والستة أشهر المميزة في إكسبو 2020. إن مهمتنا هي إلهام وتمكين جيل المستقبل ليستكشفوا، ويبتكروا ويتعلموا في بيئة تغمرها أجواء المرح.

نسعى إلى أن يكون إكسبو 2020 ذا قيمة للمُعلمين والطلاب على حد سواء. ولذا نتواصل مباشرة مع المُعلمين والطلاب؛ لنساعدهم على استكشاف رؤية إكسبو 2020 داخل وخارج الفصول الدراسية. فالمدارس جزء لا يتجزأ من إرث إكسبو 2020 دبي ونجاحه؛ ولذا سيقوم المجتمع المدرسي بدور أساسي وأثر عميق لهذا الحدث التاريخي. وفقط من خلال إشراك المُعلمين وجيل المستقبل سنتمكن من تحقيق فوائد متعددة وإرث مستدام.

مُبادراتنا

تحتوي مبادراتنا وبرامجنا على مجموعة متنوعة من الفرص التي توضح المزيد عن إكسبو 2020 وتأثيره الإقليمي والعالمي. ستجد لدينا ما يثير اهتمامك سواء تصفّحت الوسائل التعليمية على الانترنت، أو زرت مركز زوار إكسبو 2020. وتذكر أن تستكشف المسارات المتنوعة للاكتشافات المُتاحة لمَدرستك.

اكتشف المزيد
مُبادراتنا



تعرّف على فريقنا المميز



مرجان فريدوني

مرجان فريدوني

بصفتها الرئيس التنفيذي لشؤون تجربة الزائر بالإنابة في إكسبو 2020 دبي، فإن مرجان فريدوني تعمل على التأكد من أن إرث إكسبو العالمي المستقبلي الإيجابي وتأثيره سيستمر لما بعد 2021. 
انضمت مرجان إلى إكسبو 2020 في عام 2014 لتقود تطوير الاستراتيجيات وتطبيق برنامجها للإرث. 
ومن مهام مرجان أيضا دعم برنامج إكسبو للمدارس؛ لتطوير فئة طلاب المدارس والشباب وتحقيق تواصلهم مع إكسبو 2020 قبل وخلال إكسبو 2020، بهدف تقديم خبرة مؤثرة ولا تُنسى لزوار معلمين من معالم إكسبو 2020، وهما جناحي الاستدامة والتنقل في إكسبو 2020.

علياء آل علي

انضمت علياء آل علي لإكسبو 2020 دبي في عام 2014 وكان اهتمامها منصبا على مبادرات فئة الطلاب والشباب منذ ذلك الوقت، وبصفتها رئيس برنامج إكسبو للمدارس بالإنابة في قسم الإرث في إكسبو 2020 دبي فإن عملها يتمثل في تطوير وتنفيذ مبادرات إشراك الأجيال الشابة وتمكينهم من الاشتراك في الرحلة التحضيرية نحو هذا الحدث العالمي. وتعتقد علياء أن استضافة إكسبو 2020 يمنح دبي فرصة رائعة لتثبت للعالم ما تتمتع به دولة الإمارات العربية من قدرات تنظيمية لاستضافة حدث سيخلف أثرا إيجابيا في دولتنا، وفي مدارسنا، وفي أجيال المستقبل.

علياء آل علي
نوره البلوشي

نوره البلوشي

شغف نوره الأساسي هو التعليم وإلهام الشباب، فهي تحمل 10 سنوات من الخبرة في مجالي التعليم العام والخاص لأصحاب الهمم. تساعد في تطوير وتصميم وسائل إكسبو 2020 التعليمية المخصصة للمعلمين، كما تطور وتقدم ورش عمل إكسبو 2020  للمعلمين ولطلاب المدارس في مركز زوار إكسبو 2020 وتتواصل مع المجتمعات المدرسية المختلفة. مسلسل "فريندز" هو مسلسلها التلفزيوني المُفضل، ولا تمَلّ أبدًا من تكرار مشاهدته.

مريم الصفران

مريم عضوة في برنامج إكسبو للمدارس. وهي شغوفة بالتعليم والمشاركة المجتمعية، خاصة مع أجيال الشباب. فمنذ أن كانت مريم في طالبة في المدرسة الإعدادية فقد عملت وتطوعَت في عدد من البرامج المتعلقة بالأطفال والشباب. ودورها في إكسبو 2020 هو التواصل مع المدارس؛ لإشراكهم في إكسبو 2020، كما تساعد في تخطيط الزيارات المدرسية خلال الحدث، ومن هواياتها القراءة، والاسترخاء في المنزل، ومشاهدة الأفلام والمسلسلات في "نتفليكس"، بالإضافة إلى الاستماع للموسيقى والبحث في مواضيع متنوعة. 

مريم الصفران
كارين كيلي

كارين كيلي

تعمل كارين مُعلمة منذ 10 سنوات في أوساط التعليم العام وعبر الانترنت، وقد ساهمت في تطوير وسائل إكسبو 2020 كما صممت وأدارت ورش عمل إكسبو 2020. كارين تهوى التعليم عبر الانترنت، والتسلق، والركض، والقراءة، وتطوير التعليم.

تشونالين ماليلين

تشونا عضوة في برنامج إكسبو للمدارس. وتدعم الفريق في المطالب الضرورية وهي متخصصة في نظام "إس.إيه.بي إي.آر.بي" (SAP ERP) للمشتريات والمحاسبة المالية، وتقوم بالحجوزات في مركز الزوار. إنها أم حنون لثلاثة أطفال، وتهوى الطبخ وجمع التحف المنزلية مثل آنيات الزهور ومغناطيسات البرادات. 

تشونالين ماليلين
هالة ناصر

هالة ناصر

هالة سعودية تعيش في دبي. وعملت في آخر ثمانية أعوام في فعاليات ثقافية ومعارض تركز بشكل خاص على الشباب. وشغفها يتمثل في منح الشباب مساحة تُلهمهم الابتكار. هالة تقرض الكتب بنهم، أسعد أوقاتها مع القهوة ورواية شيقة، وخلال أوقات فراغها تكتب في مدونتها، وتكتب مراجعات عن الكتب، أو تمارس الرياضة.

كافيشا بانتشولي

كافيشا مهووسة بالتكنولوجيا، وتؤمن بأن حلقات الرسوم المتحركة "جيتسونز" ستتحول قريبًا إلى واقع. وتعتقد أن الجيل "زد" سيجعل هذا ممكنا، بمجرد أن يتم نقل كافة المعلومات والخبرات إليهم. وفي أوقات فراغها تحب الاستماع إلى الموسيقى الصاخبة، ومشاهدة مسلسلات "دايلي سوب" وأيضا الأفلام الرومانسية الكوميدية، كما تهوى الأعمال اليدوية.

كافيشا بانتشولي
سارة رفيع الله

سارة رفيع الله

كانت سارة أول عضو ينضم إلى فريق برنامج إكسبو للمدارس. تطور دورها من التخطيط في المكتب إلى الخروج فعليًا إلى المدارس في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة. من ضمن مسؤولياتها المشوقة المشاركة في تطوير وتخطيط الرحلات المدرسية لإكسبو2020. سارة شغوفة بالعمل التطوعي والعمل مع الشباب والتربويين منذ ان كانت في سن الثانية عشرة. نشأت وترعرعت في عدة دول والتحقت إلى 8 مدارس مختلفة طوال فترة دراستها، ما جعلها تحب الالتقاء بالناس من خلفيات مختلفة. في وقت فراغها ، تحب السباحة والقراءة والسفر وتوجيه الطلاب الصغار.

أمين تيجبار

أمين مُعلم للعلوم ومُصمم للمناهج، وعمل في عدد من المدارس، والمنظمات غير الحكومية، والمتاحف، والجامعات لتطوير الوسائل التعليمية. وكأحد أعضاء فريق إكسبو للمدارس قام أمين بتطوير مفاهيم ربطت بين المُعلمين والطلاب وأفكار إكسبو 2020. ومن هواياته القراءة، والرسم، وركوب الدراجات، والسفر، والخيال العلمي.

أمين تيجبار
خولة الخوري

خولة الخوري

خولة الخوري درست علم النفس والتنمية الإنسانية وتخرجت في جامعة زايد، ولديها شغف للمساهمة في تقديم الخدمات الاجتماعية في دولة الإمارات العربية المتحدة. وهي تعمل حاليا في إكسبو 2020 كمُساعِدة في مركز الزوار. فالعمل مع الأطفال ودعم المُتحمسين هو طريقتها في بناء الجيل الجديد من قادة المستقبل، وبهذا فهي تساهم في نجاح وطنها. وتستمتع خولة خلال وقت فراغها بقراءة الكتب، والسفر، والانخراط في أنشطة خطيرة تدفع بالأدرينالين إلى عروقها.